أخبار تقنيةإعلانات وتصريحاتشبكات إجتماعيةفيسبوك

Libra عملة فيسبوك الرقمية الجديدة التى قد تحدث ضجة فى النظام المالي العالمي

ستسمح العملة المشفرة لمليارات المستخدمين بإجراء معاملات مالية بواسطتها لكنها تثير مخاوف تتعلق بالخصوصية

أعلن “فيسبوك” عن عملة رقمية تسمى “Libra” أو الميزان بالعربية والتي ستسمح لمليارات من مستخدمي الشبكة الإجتماعية الأشهر عالميا بإجراء معاملات مالية في جميع أنحاء العالم ، في خطوة يمكن أن تهز النظام المصرفي العالمي.

تم وصف Libra من قبل المدير التنفيذي لشركة فيسبوك مارك زوكربيرج بأنها “وسيلة لربط الأشخاص الذين لا يستطيعون الوصول إلى المنصات المصرفية التقليدية.” ، مع وجود ما يقرب من 2.4 مليار شخص يستخدمون Facebook كل شهر ، يمكن أن تقلب Libra العديد من الموازين فى نظم الصرف ونقل الأموال الحالية ، لكنها ستواجه تمحيصًا دقيقًا حيث يستمر Facebook في الترنح فى سلسلة متتالية من فضائح الخصوصية.

Libra أيضا من الممكن أن تؤدى إلى زيادة أرباح فيسبوك حيث يقترح المحللون أن العملة المشفرة الجديدة من الممكن أن تكون صانع أموال ضخم لموقع فيسبوك ، في الوقت الذي يعاني فيه فيسبوك من تباطؤ فى معدلات النمو خصوصا مع إنتقال المراهقين إلي شبكات اجتماعية أخرى مثل Tik Tok.

سوف يمكن للمستخدمين إجراء المعاملات المالية بواسطة Libra من خلال تطبيقات فيسبوك المختلفة
سوف يمكن للمستخدمين إجراء المعاملات المالية بواسطة Libra من خلال تطبيقات فيسبوك المختلفة

 

ستتوفر تقنية إجراء المعاملات المالية عن طريق Libra بواسطة تطبيق مستقل – وكذلك من خلال منصات WhatsApp و Facebook Messenger – في وقت مبكر من عام 2020. ستتيح Libra للمستخدمين إرسال الأموال إلى بعضهم البعض وكذلك الدفع الإلكتروني للسلع والخدمات باستخدام العملة الرقمية المدعومة من Facebook بدلاً من عملتهم المحلية.

لكن مع وجود شركة فيسبوك على كرسي الإعتراف فى العديد من القضايا المتعلقة بانتهاك خصوصية المستخدمين وسرية بياناتهم ، فإن هذه الخطوة تجتذب بالفعل التدقيق من قبل العديد من الجهات التنظيمية المالية والمدافعين عن الخصوصية في جميع أنحاء العالم.

كما أعرب العديد من المسؤولون الأمريكيون والبريطانيون عن قلقهم من انتقال Facebook إلى القطاع المالي. وفي مايو / أيار ، كتب أعضاء من لجنة مجلس الشيوخ الأمريكي المعنية بالشؤون المصرفية والإسكان والشؤون الحضرية إلى مارك زوكربيرج ، الرئيس التنفيذي لشركة Facebook ، يطلبون منه الإجابة على الأسئلة المتعلقة بمخاوف الخصوصية والتنظيم المالي.

“من المهم أن نفهم كيف توفر المنصات الاجتماعية الشهيرة البيانات التي يمكن استخدامها بطرق لها آثار كبيرة على حياة المستهلكين المالية ، ومن المهم أيضًا فهم كيفية استخدام الشبكات الاجتماعية للبيانات المالية لتصنيف واستهداف المستخدمين”.

هدف إطلاق Libra كما أعلنت فيسبوك هدف إطلاق Libra كما أعلنت فيسبوك هو مساعدة ملايين الأشخاص الذين ليس لديهم حسابات بنكية ولكن مع إمكانية الوصول إلى الهواتف المحمولة على دخول عالم البنوك وإرسال الأموال بسهولة أكبر
هدف إطلاق Libra كما أعلنت فيسبوك هدف إطلاق Libra كما أعلنت فيسبوك هو مساعدة ملايين الأشخاص الذين ليس لديهم حسابات بنكية ولكن مع إمكانية الوصول إلى الهواتف المحمولة على دخول عالم البنوك وإرسال الأموال بسهولة أكبر

 

فى الوقت نفسه يزعم المسؤولون التنفيذيون على Facebook أن نظام Libra سوف يساعد ملايين الأشخاص الذين ليس لديهم حسابات بنكية ولكن مع إمكانية الوصول إلى الهواتف المحمولة على دخول عالم البنوك وإرسال الأموال بسهولة أكبر.

بينما تم إنشاء Libra بواسطة فيسبوك ، فإن القرارات المتعلقة بالعملة والتي من بينها الصيانة والمتابعة المستمرة لمنصة Libra سوف يتم من خلال Libra Association “جمعية Libra” وهي منظمة مكونة من العشرات من الشركات المالية غير الهادفة للربح والشركات التجارية ، حيث ساهمت كل من هذه الشركات بمبلغ 10 ملايين دولار كحد أدنى للمشروع للانضمام إلى شركة Facebook الفرعية الجديدة ، مما منح الشركة أكثر من مليار دولار كرأس مال مبدأي للعملة الجديدة.

الشركات التي إنضمت إلى فيسبوك من أجل تكوين إتحاد Libra
الشركات التي انضمت إلى فيسبوك من أجل تكوين إتحاد Libra

 

وتشمل الشركات المعنية ماستركارد ، باي بال ، ومنصة تبادل العملات المشفرة Coinbase و eBay بالإضافة إلى شركات نقل الركاب الناشئة أوبر و Lyft والمنظمات المالية غير الهادفة للربح Women’s World Banking ومنصة القروض الصغيرة Kiva ومجموعة المساعدات الإنسانية Mercy Corps. المقر الرئيسي للجمعية سوف يقع فى جينيف وتزعم فيسبوك أنه سيكون مستقلاً عن الحكومات والشركة نفسها.

في وثيقة توضح كيف ستعمل العملة المشفرة الجديدة ، قال فيسبوك إن هدفه هو تعزيز الوصول إلى “خدمات مالية أفضل وأرخص ومفتوحة لجميع المستخدمين”. على عكس البيتكوين والعملات المشفرة الأخرى ، فإن عملة الميزان من فيسبوك مرتبطة بمزيج من الأصول العالمية لمنع المستويات العالية من التقلبات في القيمة والشائعة في سوق العملات الرقمية ، كما بنى Facebook العملة على تكنولوجيا blockchain الخاصة به وهي نفس التكنولوجيا المشفرة التي تستخدمها عملة البيتكوين والعملات الرقمية الأخرى من أجل التوسع في عدد أكبر من المستخدمين بسرعة أكبر.

شبكة البلوك تشين الخاصة بعملة فيسبوك الرقمية Libra سوف تكون شبكة مغلقة عكس شبكات البلوك تشين الخاصة بالعملات الرقمية الأخري
شبكة البلوك تشين الخاصة بعملة فيسبوك الرقمية Libra سوف تكون شبكة مغلقة عكس شبكات البلوك تشين الخاصة بالعملات الرقمية الأخري

 

على عكس العملات الرقمية الأخرى والتى يمكن تشغيل شبكة البوك تشين الخاصة بها وتأمينها بواسطة أي شخص لديه حق الوصول إلى الكمبيوتر فإن شبكة البلوك تشين الخاصة بعملة فيسبوك الرقمية libra شوف تكون مغلقة ، ولن يتمكن سوى عدد محدد من الأشخاص من تشغيل البرنامج الذي يدعم العملة ويتحقق من المعاملات.

النظام سوف يتم طرحه خلال العام المقبل بهدف تمكين المستخدمين من إرسال الأموال من خلاله بحلول عام 2020 ، ويقول العديد من داعمي العملات الرقمية Cryptocurrency أن دخول شركة كبيرة مثل Facebook إلى فضاء العملات الرقمية يعتبر مكسب كبير لتبني هذه التكنولوجيا ، حيث علق السيد جيري بريتو ، المدير التنفيذي في كوين سنتر ، وهي مجموعة لا تهدف للربح هدفها الدفاع عن العملات المشفرة وتقع في العاصمة الامريكية واشنطن ، إن بيتكوين ظهرت إلى العالم منذ أكثر من 10 سنوات ، لكن عددًا قليلاً جدًا من الناس يستخدمونها فى معاملاتهم اليومية.

ومن المؤكد أن تواجه الشركة عددًا من العقبات والطرق التنظيمية المحتملة قبل أن يمكنها الوصول للمستخدمين ، حيث التقى زوكربيرج فى شهر أبريل 2019 الماضي مع محافظ بنك إنجلترا ، مارك كارني ، ومسئولين من وزارة الخزانة الأمريكية لمناقشة نظام الدفع والتنظيم المحتمل المحيط به.

سوف تستخدم libra نفس عمليات التحقق ومكافحة الغش التي تستخدمها البنوك وبطاقات الائتمان ، أيضا سوف تتبني أنظمة آلية للكشف عن الاحتيال ، وفقًا لما أعلنه فيسبوك خلال إطلاق العملة ، كما ودعت الشركة بتعويض أي مستخدم يتم اختراقه أو سرقة Libra من محافظته الرقمية.

ويزعم موقع Facebook أن المعاملات المالية ستظل محصورة في المنصة الخاصة بالعملة وبعيدا عن نشاطات المستخدمين على شبكة فيسبوك ، وأن ملفات تعريف إعلانات المستخدمين لن تستند إلى عاداتهم ومعاملاتهم المالية على Libra ، لكن العديد من النقاد لا يأخذون هذه التصريحات على محمل الجد خصوصا مع الفضائح المتتالية للشركة فى مجال إختراق خصوصية المستخدمين وبيع بياناتهم الشخصية.

الوسوم

محمد يوسف

مدون تقنية ومؤسس موقع أبس عربى والعديد من المواقع الأخري المهتمة بالتكنولوجيا والتطبيقات ، أعمل كـ مدون تقني منذ أكثر من 15 سنة. أحب الألعاب والأفكار الجديدة
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق