أخبار تقنيةإعلانات وتصريحاتالهواتف الذكيةسامسونجشركات تقنية

جيل ثان من ذاكرة الوصول العشوائى من سامسونج LPDDR4X أنحف وأقل استهلاكا للطاقة

سامسونج تبدأ الإنتاج التجارى للجيل الثانى من رامات LPDDR4X بتوفير أكبر فى الطاقة وحجم أنحف

فى وقت سابق من منتصف الشهر الحالي أعلنت سامسونج عن جيلها الأحدث من رامات الهواتف الذكية LPDDR5،لكن على مايبدو أن مازال هناك بعض المساحة المتاحة لحصول الجيل السابق LPDDR4X على بعض التحديث، حيث أعلنت سامسونج على موقعها الأخباري عن بدء الإنتاج التجاري للجيل الثاني من رامات LPDDR4X من شريحة 10 نانومتر.

وكما أعلنت سامسونج فالجيل الثاني من رقاقات ذاكرة الوصول العشوائى LPDDR4X سوف يعمل على تحسين وتقليل إستهلاك البطارية فى الهواتف الذكية المتطورة وأجهزة الجادجيت المتنقلة التي نستعملها في حياتنا اليومية.

وبمقارنة الشريحة الجديدة بالجيل الأول من رامات LPDDR4X والمنتشرة حاليا في معظم الهواتف الذكية، نجد أن الجيل الثاني LPDDR4X يستهلك طاقة أقل بمعدل 10% من الجيل الأول بينما يحافظ على نفس معدل نقل البيانات عند 4266 ميجابايت/الثانية.

وتأتى رقاقات الجيل الثانى من LPDDR4X بسعة 2 جيجابايت للشريحة الواحدة حيث تحتاج شركات الهواتف المستخدمة لتلك الرقاقات إلى أربعة شرائح فقط لإضافة رامة وصول عشوائي بسعة 8 جيجابايت، فى حين أنا رقاقات ذاكرة الوصول العشوائي من نوع LPDDR5 تأتي بسعة 1 جيجابايت للرقاقة الواحدة أى تحتاج الشركات المصنعة إضافة 8 رقاقات من نوع LPDDR5 للوصول إلى نفس السعة السابقة وهيا 8 جيجابايت، مما قد يشكل فرق فى التكلفة وسعر البيع.

كما يتميز الجيل الثانى من رقاقات LPDDR4X بأنه سيكون أرفع بمقدار 20% من رقاقات الجيل الأول، مما سيمكن الشركات المصنعة للهواتف والأجهزة الذكية المستخدمة للجيل الجديد من تصنيع هواتف وأجهزة ذكية أنحف وفى نفس الوقت أكثر كفاءة فى إستهلاك الطاقة.

وسوف تقدم سامسونج لسوق المصنعين رقاقات الجيل الثانى من LPDDR4X فى العديد من الحزم متنوعة السعة 4 جيجابايت ، 6 جيجابايت ، 8 جيجابايت بحيث يصبح لدى الشركات المصنعة العديد من الاختيارات المتنوعة، ومن المتوقع أن نرى الرقاقات الجديدة فى الهواتف الذكية المرتقب صدورها أخر هذا العام أو بداية عام 2019.

منة الشنواني

محررة صحفية متخصصة في المجال التقني منذ 9 سنوات، عملت في العديد من المواقع العربية العامة والمتخصصة
زر الذهاب إلى الأعلى