أنظمة تشغيلآي أو إسأبلالأمن المعلوماتيشركات تقنية

ثغرة أمنية بتحديث iOS 12.1 تسمح بتجاوز قفل الشاشة والوصول لجهات الإتصال

سقطة أمنية جديدة لتحديثات آبل الأخيرة لنظام التشغيل iOS

أصدرت شركة آبل، تحديثها الأخير لنظام التشغيل iOS 12.1 للأجهزة قبل يومين، ولم يمضى أكثر من 48 ساعة حتى كشف بعض المتخصصين فى مجال الحماية عن وجود “ثغرة بالتحديث الجديد لتجاوز قفل الشاشة” lock screen bypass” ، والتي تسمح بوصول أشخاص غير مصرح لهم إلى جميع معلومات جهات الاتصال على جهاز الآي فون، مع تنشيط مكالمة FaceTime والوصول إلى ميزة FaceTime للمجموعة الجديدة للاطلاع على معلومات الاتصال بدون الحاجة إلى وضع رمز مرور.

هذه الثغرة تعمل فقط على نظام التشغيل iOS 12.1، وتم اكتشافها بعد ساعات من إصدار أبل للتحديث يوم الثلاثاء الماضي، حيث تم التأكيد على عمل هذه الثغرة على نظام التشغيل iOS 12.1 من قبل أكثر من موقع تقني من المهتمين بالاخبار التقنية.

 

ويتبع هذا الخرق الأمني ثغرة أخري تم إكتشافها مسبقا، والتي تسمح أيضا للمهاجمين بتجاوز قفل الشاشة في التحديث السابق لنظام التشغيل iOS الإصدار 12.0.1 و 12.1 وسرقة الصور الأخيرة من جميع أجهزة أيفون حتى الإصدارات الجديدة منها مثل iPhone XS و iPhone XS max، كلا الهجومين يتطلبان الوصول المادي إلى جهاز الآي فون من قبل الشخص المخترق، ويثير القلق بشكل خاص لضحايا العنف أو أي شخص يترك هاتفه دون رقابة في مكان مشترك.

 

ولدى شركة أبل تاريخ طويل من الأخطاء البرمجية التي تلتف على قفل الشاشة “الـ lockscreen” ، حيث سمح خطأ في نظام iOS 6.1 في عام 2013 للمهاجمين بالوصول إلى سجلات الهاتف وجهات الاتصال والصور بحرية، كما تضمنت iOS 7 ثغرة أمنية مماثلة، ووجد الباحثون طريقة أكثر تفصيلاً لتجاوز قفل الشاشة iOS 8.1 قبل بضع سنوات.

 

منة الشنواني

محررة صحفية متخصصة في المجال التقني منذ 9 سنوات، عملت في العديد من المواقع العربية العامة والمتخصصة
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock